براءة إمام مسجد من التحرش بخادمة..«عكاظ» تنشر تفاصيل آلية التشهير

أصدرت محكمة بمنطقة مكة المكرمة حكماً ببراءة إمام مسجد بتهمة التحرش بعاملة المنازل ، واستجابت المحكمة لطلب المدعي بمعاقبة إمام المسجد.

وصادقت محكمة الاستئناف على الحكم نهائياً ، بحسب الحكم الذي اطلعت عليه الصحيفة.

وتشير تفاصيل القضية إلى اتهام مواطن إمام مسجد تربطه به علاقة بالتحرش بخادمته. قدم تقريرا. فتحت النيابة العامة تحقيقاً ، ثم أحيلت القضية إلى المحكمة ، وانتهت بإصدار حكم برد الدعوى لعدم ثبوتها.

عقوبة القذف

صدر أمس أول حكم بالتشهير بحق مواطن بالمدينة المنورة بعد إدانته بالتحرش بامرأة. وأصدرت محكمة جنايات المدينة المنورة حكماً بالسجن وغرامة وتشويه سمعة المتحرش. وتضمن الحكم ، الحكم بغرامة قدرها 5000 ريال ، والسجن لمدة 8 أشهر ، والتشهير.

أوضح عضو النيابة العامة السابق المحامي صالح مسفر الغامدي ، أن نظام مكافحة جريمة التحرش صدر عام 1439 ، ويتكون من 7 مواد قانونية ، وتم تعديل المادة السادسة منه بإضافة فقرة. تحمل الرقم (3) بموجب مرسوم ملكي بتاريخ 1442/6/1 لنص المادة على النحو التالي: “يجوز أن يشتمل الحكم المحدد للعقوبات المشار إليها في هذه المادة على شرط نشر ملخصه على النفقة”. للمحكوم عليه في جريدة محلية واحدة أو أكثر ، بشرط أن يكون النشر بعد أن اكتسب الحكم صفة القطعية “.

وأضاف نص الفقرة (1) من المادة السادسة من قانون مكافحة جرائم التحرش ، أن من يرتكب جريمة التحرش يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنتين وبغرامة لا تزيد على مائة ألف ريال أو بإحدى هاتين العقوبتين. ضربات الجزاء. يسري النظام على المحكوم عليه رجلاً كان أم امرأة.

وأوضحت المحامية خلود ماجد الأحمدي أن النظام عرّف جريمة التحرش بأنها كل قول أو فعل أو إشارة ذات دلالة جنسية صادرة عن شخص تجاه أي شخص آخر تمس جسده أو شرفه أو تمس حياءه بأي وسيلة. بما في ذلك التكنولوجيا الحديثة وذلك على النحو المنصوص عليه في المادة الأولى من قانون مكافحة جرائم التحرش. تصدر المحاكم الجزائية عقوبات في جرائم التحرش بعد صدور قرار اتهام في الحق العام من النيابة العامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *