الفريق المشترك لتقييم الحـوادث يفند 5 ادعاءات بحدوث انتهاكات في اليمن

نفى فريق تقييم الحوادث المشترك في اليمن مزاعم الانتهاكات ، بما في ذلك استهداف التحالف لرعاة الغنم في صعدة بصاروخين ، وسقوط صاروخ آخر على المتحف العسكري في كريتر ، واستهداف مبنى مستشفى الأمل في تعز.

وصرح المتحدث الرسمي باسم الفريق المستشار منصور المنصور في مؤتمر صحفي عقده اليوم (الأربعاء) بالرياض أن التحقيقات أظهرت أن مزاعم قيام التحالف بضرب فتيات يرعن أغنام بالقرب من أحد الأهداف ، غير صحيحة. . كيلومترات ولا توجد صور للفتيات المصابات.

وأشار أيضا إلى سقوط صاروخ للتحالف على زاوية المتحف العسكري في مديرية كريتر ، بسبب وجود عدد قليل من المقاتلين التابعين لجماعة الحوثي وقوات صالح عند مدخل المتحف دون تواجد كثيف. سلاح.

وأضاف المنصور أن المسلحين كانوا ينفذون عمليات قنص للمقاومة الشعبية والمواطنين في منطقة كريتر ، وخلصت التحقيقات والشهادات وإفادات الشهود إلى أن المسؤولية الرئيسية عن الأضرار التي لحقت بالمتحف تقع على عاتق مليشيا الحوثي الإرهابية.

وفيما يتعلق بادعاء الاستهداف الجوي لمبنى مستشفى الأمل في تعز ، أكد المنصور أن قوات التحالف لم تنفذ أي غارات جوية في منطقة المطالبة ، كأقرب هدف عسكري للتحالف. القوات التي تم التعامل معها على بعد 225 كلم من المستشفى.

وأضاف أن التحقيقات أظهرت عدم وجود أي آثار لاستهداف جوي على مبنى المستشفى ، من خلال تحليل الصور ومقاطع الفيديو التي نشرت في وسائل الإعلام ومصادر مفتوحة من قبل مختصين في الفريق المشترك.

كما كشفت التحقيقات أن مزاعم استخدام قنبلتين موجهتين تسببت في خسائر وأضرار للمدنيين والأعيان المدنية في مديرية باقم بمحافظة صعدة ، أثناء استهداف راجمة صواريخ مخبأة تحت شجرة ومركبتين تابعتين لمليشيا الحوثي المسلحة ، غير صحيح.

وأشارت تحقيقات الفريق إلى أن الموقع المذكور في الادعاء يبعد مسافة 6.7 كيلومترات عن موقع الهدف العسكري ، وأن موقع استهداف المنصة يقع في واد منعزل لا توجد فيه أعيان مدنية أو بالقرب منه ، وأن موقع استهداف المنصة يقع في واد منعزل لا توجد فيه أعيان مدنية. كانت مركبتان بجوار طريق معبد ولا توجد بالقرب منه أعيان مدنية ، ويبعد مسافة 550 متراً عن موقع الاستهداف الأول.

وفيما يتعلق بادعاء سقوط قتلى وجرحى جراء إطلاق قذائف مدفعية في محيط صالة أفراح بمديرية هوك بمحافظة الحديدة. وكشفت التحقيقات أن قذيفة سقطت أمام البوابة الخارجية لقاعة الأفراح ، وتحطمت نوافذها بسيارة متوقفة أمام بوابة الصالة ، وتعرض الجدار الأمامي لمدخل الصالة لارتطام شظايا طفيفة دون أن تتسبب في حدوث أي آثار. إصابات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *