تونس.. التيار الشعبي يؤيد تدابير الرئيس “الاستثنائية”

أصدرت الحركة الشعبية التونسية ، الخميس ، بيانا علق فيه على الإجراءات الاستثنائية التي أعلنها الرئيس قيس سعيد.

واعتبر البيان الصادر عن الحركة الشعبية التونسية: “الإجراءات الاستثنائية التي أعلنها رئيس الجمهورية خطوة ضرورية كنا قد طالبنا بها لإنجاز المهام الوطنية التي دعا إليها الشعب ، وهي الخيار الوحيد المتاح لمنع انحدار “.

ودعا التيار في بيان الى “ضرورة الاسراع في تشكيل حكومة وطنية مصغرة تتولى عملية الانقاذ الاقتصادي على اساس اجراءات سيادية”.

وشدد البيان على “إعادة تأهيل القطاع العام ، واستعادة الدور المركزي للدولة في التنمية والتوظيف ، وبناء اقتصاد قائم على الإنتاج والسيطرة على الواردات ، وإلغاء استقلال البنك المركزي عن الدولة ، ومراجعة كافة الاتفاقيات التجارية التي تخدم قوى الدولة. النهب والهيمنة الأجنبية “.

كما أشار البيان إلى ضرورة “المضي قدما في محاسبة كل المتورطين في الاغتيالات والترحيل وتمكين الإرهاب وكافة رموز الفساد السياسي من خلال تقرير ديوان المحاسبة وفتح جميع ملفات (الإغتيالات) والتمويل الخارجي والتمويل. الإضرار بالأمن القومي “.

واختتم البيان بالتأكيد على “ضرورة تغيير النظام السياسي لكسر الفوضى وازدواجية السلطة التنفيذية وتغيير قانون الانتخاب وكافة التشريعات المتعلقة بالحياة السياسية بما يمكّن الغالبية الاجتماعية المهتمة بالتغيير من الوصول. وبطريقة تمنع نظام النهب والتوظيف من أن يغير واجهته ويعيد الكرة للشعب التونسي من جديد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *