بايدن: الولايات المتحدة تفتح صفحة دبلوماسية جديدة.. ولن نلجأ للقوة إلا كخيار أخير

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن إن الولايات المتحدة تريد فتح “صفحة دبلوماسية” جديدة بعد إنهاء 20 عامًا من الوجود العسكري في أفغانستان.

وأوضح في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك اليوم (الثلاثاء) أن الولايات المتحدة لن تلجأ إلى القوة العسكرية إلا كخيار أخير ، مشيرًا إلى أن بلاده لن تسعى إلى حرب باردة جديدة أو حرب باردة جديدة. عالم منقسم ، وسترد على أي هجمات إلكترونية تستهدفه.

وأكد أن إدارته ملتزمة بقيادة العالم نحو مستقبل أكثر سلاما واستقرارا ، مشيرا إلى أن بلاده تعيد توجيه قدراتها ومواردها لمواجهة التحديات الجديدة وخطر الإرهاب العالمي.

وأضاف بايدن أن الولايات المتحدة أنفقت مليارات الدولارات لمواجهة أزمة جائحة كورونا عالميا ، مشيرا إلى أن واشنطن قدمت 500 مليون جرعة من اللقاحات لأكثر من 100 دولة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *