المملكة تبهر العالم.. تنظيم صحي تاريخي.. في موسم حج استثنائي

عندما نتحدث عن نجاح الخطط الأمنية التنفيذية للحج ، فإن هذا النجاح لا يمكن فصله عن الانسجام مع أداء وخطط القطاعات الحيوية المعنية بالحج ، وخاصة وزارتي الحج والصحة ورئاسة الحرمين الشريفين. القطاعات الحكومية الأخرى. وهو ما ظهر في نشاطاته التنفيذية لحظة بلحظة ، معتبراً أن العمل الجماعي هو العصب الأساسي والعمود الفقري لأداء مناسك الحج في المشاعر المقدسة والمسجد الحرام .. وشهد موسم الحج الحالي نجاحاً لافتاً وأداء احترافياً للعام الثاني في صف في ظل الظروف الاستثنائية التي ساهمت فيها جميع أطراف العمل في خدمة ضيوف الرحمن ، الأمر الذي جسد الجهود الدؤوبة والرائدة التي تبذلها المملكة في خدمة الحجاج كل عام ، حيث كان الجهاز الأمني ​​برئاسة الفريق خالد. بذل بن قرار الحربي جهودا مضنية وعمل ليلا ونهارا لا يسعى إلا لرضا الله وخدمة الحجاج. وقد نتج عن ذلك نجاح جميع الخطط الأمنية والمرورية والتنظيمية التي نفذت خلال موسم الحج هذا العام الاستثنائي ، وكانت وراء النجاحات الباهرة لجميع أعمال الموسم التي تحققت بحمد الله وتوفيقه ، ثم بالإمكانات ، التسهيلات والتجهيزات التي توفرها القيادة الرشيدة للنظام الأمني ​​، مع الأخذ في الاعتبار أن رجال الأمن اعتادوا العمل في ظروف صعبة وتراكموا خبرات في إدارة الحشود ، وتعاملوا باحتراف مع تقلبات الطقس والأمطار أثناء وأصبح موسم الحج من ذوي الخبرة الين في العمل في زمن الأوبئة.

والسؤال: كيف نجحت المملكة في ضمان أداء مناسك الحج في هذه الظروف الاستثنائية في أمن وأمان وصحة وأمان ؟! سؤال تكمن إجابته في الجاهزية الدقيقة والروح العالية والتكامل في النظام الأمني ​​وباقي القطاعات ، والأداء المهني والعزم والمثابرة والتفاني في خدمة الدين والملك والوطن أولاً ، ثم خدمة الحجاج بشكل محدد. الزمان والمكان وفق خطة مدروسة هدفها وشعارها خدمة الحجاج في زمن الوباء .. إن شاء الله سينتهي نظام عمل موسم الحج خلال الـ24 ساعة القادمة بنجاح كبير رغم ظروف استثنائية سببها جائحة فيروس كورونا.

أثارت التجربة الجديدة ثناءً واسعاً ، وستترك حتماً بصماتها على تنظيم الحج في المواسم القادمة ، خصوصاً أنه لم يتم تسجيل إصابة بـ “كورونا” بين الحجاج ، مع إعلان انتهاء هذه الرحلة الإيمانية ، و ما يجسده هذا هو النجاح المستدام لجهود المملكة في خدمة الحرمين الشريفين وحجاجهم. .

تنظيم تاريخي في موسم استثنائي ..

أذهلت المملكة العالم في زمن الوباء للعام الثاني على التوالي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *