كيف تحققت رؤية الفيصل؟

منذ سنوات ، كشف مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل عن رؤية استشرافية تشير إلى مستقبل باهر تطوع فيه التكنولوجيا لتصبح أداة خادم سهلة. للحجاج: نتطلع إن شاء الله إلى حج ذكي. ويحمل ضيوف الله بطاقات ممغنطة وأساور ذكية تساعدهم على أداء مناسك الحج ، ويطلبون الخدمة والعون بطريقة سهلة ، وتسهل دخولهم وخروجهم والانتقال من وإلى مخيماتهم.

تصبح الكلمات حقيقة ملموسة يختبرها الحجاج كل يوم طوال رحلتهم المقدسة. ويحملون معهم “بطاقة طقسية” تحتوي على جميع معلوماتهم وبياناتهم وتصاريح الحج والمعلومات الصحية ، يمكنهم من خلالها طلب المساعدة الطبية أو الأمنية ، ورجال الأمن يتعرفون على بياناتهم باستخدام الأجهزة الذكية. امتداداً للحج الذكي ، أصبح الحاج الآن قادراً على التعامل مع أضحيته عبر “منصة إحسان” أثناء تواجده في منزله في المشعر المقدس ، ودفع قيمتها عبر وسائل الدفع الإلكترونية.

في حرم المسجد الحرام ، تتجول الروبوتات لتعقيم الجو وتقديم الخدمة ، ويتنقل الحجاج بسهولة باستخدام أكثر من 100 لوحة إلكترونية ذكية تعمل بثلاث لغات. ومن خلال منصة الحرمين يمكن للحجاج الاستماع إلى خطبة عرفات التي تصلهم بعشر لغات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *