مفتي المملكة: على الحجاج استثمار أوقاتهم في الإخلاص لله بالدعاء والعبادة

ثمن المفتي العام للمملكة رئيس هيئة كبار العلماء والرئيس العام للبحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ الجهود التي تبذلها الحكومة والقطاع الخاص لخدمة حجاج بيت الله الحرام ، تنفيذاً لقرار مجلس الأعيان. توجيهات القيادة الرشيدة في ظل الظروف الاستثنائية بسبب جائحة كورونا.

وقال في تصريح لوكالة الأنباء السعودية: إن جميع القطاعات الحكومية والخاصة تعمل بكل طاقاتها خلال موسم حج هذا العام من أجل إرساء الركن الخامس من أركان الإسلام على أكمل وجه ، وضمان سلامة الحجاج أثناء أدائهم. مناسكهم وفق الإجراءات الاحترازية التي تقرها الجهات المختصة لسلامتهم ومن يشرف عليهم في أداء فريضة الحج ، وهم جهود كبيرة يؤجرون عليها ، وخدمة الحجاج وراحتهم من ويلات قادة بلادنا – وفقهم الله ، وفرصة للذين يسعون للخير ، ولمن يريدون مضاعفة أعمالهم الصالحة ورفع رتبهم ، فإن الله جمع بين فضيلة الزمان وفضل المكان في الحج.

وحث آل الشيخ الحجاج على استثمار أوقاتهم في أيام الحج المعدودة تكريسًا لله تعالى من خلال الدعاء والعبادة والتقرب إليه جلالة الملك ، كما قال تعالى في كتابه الكريم: (الذين يهتمون بالالتزام بالضوابط). والاحتياطات المتبعة في المملكة فيما يتعلق بفيروس كورونا (كوفيد -19) لضمان سلامتهم وتسهيل الإجراءات لهم وتوفير الأمن لهم حتى يكونوا بإذن الله في مأمن من أي حالة صحية لا قدر الله.

وطالب مفتي المملكة الله عز وجل أن يحافظ على أمن هذه البلاد وقيادتها ، وأن يتقبل من الحجاج عبادتهم وحجهم وسعيهم ، وأن يغفر ذنوبهم ، وأن يضع ما يقدمه الحجاج في الميزان من التسهيلات والخدمات. من الأعمال الصالحة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي عهده الأمين. باركهم الله.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *