إصابة 15 جنديا لبنانيا خلال مواجهات مع محتجين في طرابلس

أصيب عشرة جنود في الجيش اللبناني بجروح جراء تعرضهم للرشق بالحجارة وإلقاء قنبلة يدوية عليهم من قبل متظاهرين في منطقة جبل محسن بطرابلس شمال البلاد.

وانتشر الجيش اللبناني في المنطقة ، بعد أن حاول محتجون قطع الطريق في منطقة جبل محسن ، بحسب مراسل “سكاي نيوز عربية”.

وبعد فترة وجيزة انسحبت آليات الجيش من المنطقة بعد خلاف مع المتظاهرين.

وكان الجيش قد أفاد في وقت سابق بإصابة خمسة جنود بجروح نتيجة قيام شبان بإلقاء قنبلة يدوية عليهم في المنطقة.

ووردت أنباء عن إصابة محتجين جراء إصابتهم بالرصاص المطاطي ، في المواجهات التي تطورت بعد أن حاول الجيش فتح الطريق.

من جهة أخرى أفادت غرفة المراقبة المرورية بقطع السير في منطقة الكولا وتقاطع كورنيش المزرعة ببيروت بشكل جزئي.

كما أغلق المحتجون طريق العبدة السريع في حلبا وعكار شمال لبنان ، وحدث الشيء نفسه في منطقة المصنع قرب الحدود مع سوريا شرقي البلاد.

اندلعت احتجاجات في عدة مناطق في لبنان منذ الخميس ، بعد إعلان رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري اعتذاره عن تشكيل الحكومة ، رغم مرور 9 أشهر على تكليفه ، بسبب خلافات مع الرئيس ميشال عون.

وتتركز الاحتجاجات في المناطق التي تدعم الحريري ، حيث يعتقد أنصاره أن عون قطع الطريق أمام زعيمهم الذي كان يحاول إخراج البلاد من أزماتها الساحقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *