مفاجأة في حـادث القطار المصري.. السائق ترك القيادة لمساعده ليلحق بموعد

فاجأت مصادر مطلعة على التحقيق في حادث تصادم قطارين في مدينة سوهاج المصرية ، مفاجأة كبيرة حول ملابسات الحادث الذي أودى بحياة العشرات من الركاب.

وأكدت أن سائق القطار رقم 2011 ، الذي اصطدم بنظيره من الخلف ، لا يزال على قيد الحياة ، فيما أصيب مساعده بكسر مزدوج بعد أن ألقى بنفسه عندما علم بالاصطدام حتما.

وبينت أن سائق القطار المتحرك ترك مهمة القيادة للمساعد بحجة ضرورة اللحاق بموعد لكن المساعد لم يستطع التعامل مع مفاجأة القطار المتعثر مما دفعه للرمي. نفسه في الخارج أثناء المشي.

وأشارت المصادر إلى أن جهاز المراقبة اللاسلكية سجل رسالة تحذير موجهة للسائق الذي غادر القطار ، لكن تلك الرسالة لم تحصل على رد.

وكانت التحقيقات الأولية قد برأت سائق القطار المتوقف ، حيث أكدت أنه أبلغ عن محطته التي كان من المفترض أن تتبعها سلسلة من الإجراءات ، وعلى رأسها إخطار القطارات القادمة من الخلف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *