أحدث الأخبار

تعرف على المعدل الطبيعي لفيتامين b12

+ = -


تعرف على المعدل الطبيعي لفيتامين b12المعدل الطبيعي لفيتامين b12



العناوين الفرعية

المعدل الطبيعي لفيتامين b12

دائمًا يبحث الكثيرون عن المعدل الطبيعي لفيتامين ب12 حيث أنه من الضروري أن يتم معرفة المعدل الطبيعي لفيتامين بـ 12، وهذا الفيتامين يعرف بالكثير من الأسماء المختلفة وهو من أكثر الفيتامينات المهمة للجسم.

فيتامين بـ 12

سوف يقوم موقع المواطن بتوضيح المعدل الطبيعي لفيتامين بـ 12 ولكنه يقوم أولاً بتوضيح فيتامين بـ 12 حيث أن هذا الفيتامين معروف بالكثير من الأسماء المختلفة وهو من ضمن الفيتامينات الأساسية التي يحتاج إليها الجسم بشكل كبير.

ولكن الجسم لا يوجد لديه قدرة على إنتاج هذا الفيتامين، كما أنه يكون متواجد في المنتجات الحيوانية ويتم إضافته إلى التغذية المختلفة، كما يوجد أيضًا فى المكملات الغذائية ويساعد هذا الفيتامين في المساهمة في وظائف الخلايا والأنسجة الطبية.

كما يستخدم في تصنيع الحمض النووي الصبغي بجانب تكوين خلايا الدم الحمراء، كما يعمل أيضًا على التحسين من الذاكرة ويساعد على التقليل من الإصابة بأمراض القلب ويساعد على التعزيز من طاقة الجسم.

ويعتبر هذا الفيتامين من الفيتامينات التي تذوب في الماء، كما أن الكبد يقوم بتخزينه لمدة سنوات طويلة.

المعدل الطبيعي لفيتامين b12

المعدل الطبيعي لفيتامين b12 يتراوح بين حوالي 190 إلى 950 بيكوجرام، وهذا يكون لكل مليلتر، كما أن نسبته تكون متراوحة بين 200 إلى 300 بيكو جرام لكل مليلتر تشير إلى أنه ضمن الحدود الطبيعية.

ولكن في حاله انخفاضه 200 بيكوجرام لكل ملليتر فإن نسبته تعتبر منخفضة جدًا، ومن الممكن أن يطلب منك الطبيب أن تقوم بإجراء إجراء الكثير من الفحوصات لكي يتم التأكد من كل هذه النتائج.

كما أن أعراض نقص الفولات تكون متشابهة كثيرًا مع الأعراض التي تكون صاحب انخفاض نسبة فيتامين ب12 ولهذا فإن الطبيب يوصي بأن يتم إجراء فحص لنسبة حمض الفوليك، وبذلك يكون قد قام موقعنا بتوضيح المعدل الطبيعي لفيتامين b12.

نقص فيتامين بـ 12

بعد أن قام موقعنا بتوضيح المعدل الطبيعي لفيتامين بـ 12 ولابد أيضًا أن يقوم بتوضيح نقص فيتامين بـ 12 فمن الممكن أن يؤدي لحدوث مرض لفيتامين بـ 12 في الجسم بسبب عدم تناول كميات كافية تحتوي على فيتامين بـ 12.

ولهذا فإن الأشخاص الذين لا يقومون بتناول كميات كافية من مصادر فيتامين بـ12 مثل النباتيين، فمن الممكن أن يعانون من نقص فيتامين بـ 12 ولهذا يجب على هؤلاء الأشخاص أن يقومون بتناول المكملات الغذائية والأطعمة التي تكون مدعمة بفيتامين b12.

ومن الممكن أن يحدث هذا النقص عندما يكون الجسم غير قادر على امتصاص ما يكفي من فيتامين بـ 12، كما أن هذا النقص من الممكن أن يسبب الإصابة بفقر الدم الضخم الأرومات وحدوث تلف المادة البيضاء التي توجد في النخاع الشوكي والدماغ.

بجانب إصابة الشخص باعتلال الأعصاب المحيطة، كما توجد الكثير من الأعراض التي من الممكن أن تظهر في حالة الإصابة بنقص فيتامين ب12 مثل ما يلي:

  • الإعياء، وشعور الشخص بالدوار عندما يقف.
  • نقص الطاقة.
  • الإمساك والإسهال.
  • فقدان الشهية.
  • شحوب لون الجلد.
  • الإصابة بنزيف اللثة.
  • وجود انتفاخ في اللسان.
  • الشعور بالإنفعالية.
  • شعور الشخص بضيق في التنفس.
  • إصابة الشخص بتلف الأعصاب في حالة ارتفاع نسبة فيتامين بـ 12 لمدة طويلة.

كما أنه من الممكن أن يصاحب هذه الأعراض بعض الأعراض الأخرى ومن أهمها الخرف والارتباك وفقدان التركيز وصعوبة التركيز وفقدان الاتصال مع العالم والهلوسة والذهان وتنميل الأطراف وغيرهم من الأعراض المختلفة.

مصادر فيتامين بـ 12

فيتامين b12 متوفر في الكثير من المصادر الطبيعية، ومن أهمها ما يلي:

كبد الأبقار: بالرغم من أنه لا يفضل الكثيرون تناول كبد الأبقار ولكنه يعتبر من الأطعمة التي تكون غنية بفيتامين ب12 بجانب البروتين والحديد وفيتامين د وفيتامين أ.

ولكن ليس من الممكن أن يتم الاعتماد عليه فقط كمصدر من مصادر فيتامين بـ 12 بسبب احتواء كبد الأبقار على نسبة عالية من الكولسترول، كما أن كل 100 غرام من الكبد تحتوي على 85.7 ميكروجرام من فيتامين بـ 12

المحار: يعتبر المحار من أكثر المصادر الجيدة والطبيعية للغاية من فيتامين بـ 12 لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من البروتينات، كما أن نسبة الدهون به منخفضة جدًا، ويعتبر من الأطعمة التي تكون غنية بالفيتامينات المختلفة والحديد.

ومن الممكن أن يتم تناوله وهو مطهو على البخار أو وهو نيئ، وكل 100 جرام منه توفر حوالي 98.9 ميكروجرام من فيتامين ب12.

الأسماك: يعتبر سمك السلمون من أكثر الأسماك التي تعد مصدر جيد لفيتامين بـ12 حيث أنه يوفر حوالي 85 جرام من فيتامين b12 بجانب أنه يحتوي على نسبة كبيرة جدًا من أحماض الأوميجا 3 التي تعد مهمة جدًا للتقليل من الكولسترول والالتهابات وضغط الدم في الجسم.

كما يعمل على التقليل من الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية وكل 100 جرام من سمك الاسقمري تحتوي على 19 ميكروجرام من فيتامين بـ 12.

البيض: بالرغم من أن البيض لا يحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين بـ 12 مثل الأسماك واللحوم ولكنه يعتبر مصدر جيد لفيتامين بـ 12 ويحتوي على بعض من البروتينات، كما أن البيضة الكبيرة تحتوي على 0.6 ميكروجرام من فيتامين بـ 12.

صدور الدجاج: تحتوي على كمية صغيرة من فيتامين بـ 12 أي أنها توفر حوالي 85 جرام منه بجانب أنها تحتوي على فيتامين ب3 الذي يساعد على خفض مستوى الكوليسترول بالدم.

شارك الخبر