أحدث الأخبار

هل يمهد القولون العصبي لمرض السرطان؟

+ = -


هل يمهد القولون العصبي لمرض السرطان؟



المواطن- محمد داوود – جدة

العناوين الفرعية

أكدت استشارية الجهاز الهضمي والمناظير الدكتورة منيرة عاصم، أن القولون العصبي لا يشكل أي مخاطر على صحة الجسم، كما لا يزيد فرصة الإصابة أو تطور مرض السرطان.

اضطرابات الجهاز الهضمي:

وبينت في تصريحات إلى “المواطن” أن القولون العصبي عبارة عن حالة صحية مزمنة وشائعة تصيب الأمعاء الغليظة، وتسبب تقلصات وانتفاخًا في البطن، بالإضافة لتغير في نمط حركة التجويف المعوي، ويمكن أن يؤثر في أي شخص في أي عمر، كما تختلف أعراضها بين المصابين بها، وتصنف ضمن اضطرابات الجهاز الهضمي الوظيفية.

ولفتت إلى أن تناول الألياف يخفف أعراض القولون العصبي؛ لأنها تؤدي لتخفيف الإمساك، لذلك يجب تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف مثل الفول، والفاكهة، والخضراوات، والشوفان، وتناول المنتجات التي تحتوي على الحبوب الكاملة.

تجنب الأطعمة المهيجة:

وشددت على ضرورة تجنب الأطعمة التي قد تهيج القولون مثل الكافيين (الشاي والقهوة ومشروبات الطاقة)، والسكريات، والمشروبات الغازية، والمحليات الصناعية، والأطعمة مرتفعة الدهون، والعلك، وتجنب بعض الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات التي يصعب هضمها، بجانب تجنب الأطعمة التي تزيد الغازات (القرنبيط، الملفوف)، والحرص على تناول وجبات الطعام بانتظام، والحذر عند تناول منتجات الألبان للمصابين بحساسية اللاكتوز، الإكثار من شرب السوائل خاصة الماء، وممارسة النشاط البدني بشكل منتظم للتقليل من التوتر وتحفيز الانقباضات الطبيعية لعضلات الأمعاء، والحد من التوتر، وذلك عن طريق التنفس العميق والاسترخاء وغيرهما، والإقلاع عن التدخين.

التشخيص والتحاليل اللازمة:

واختتمت الدكتورة عاصم بقولها: إن التشخيص يعتمد غالبًا على استبعاد المشاكل أو الأمراض الأخرى المشابهة لها، ومن التحاليل التي قد يتم إجراؤها لفعل ذلك التاريخ الطبي، والفحص السريري والتحاليل المخبرية وتحليل الدم والبراز واختبارات أخرى الأشعة السينية، والأشعة المقطعية، ومنظار القولون واختبار تحمل اللاكتوز واختبار التنفس.

شارك الخبر