أحدث الأخبار

ما هي اسباب مرض دوالي الساق؟

+ = -


اسباب مرض دوالي الساق



اسباب مرض دوالي الساق

الكثير من الأشخاص يبحث عن اسباب مرض دوالي الساق حيث أنه من الأمراض الشائعة كثيرًا وخصوصًا لدى النساء لاعتبارات متعلقة بطبيعتهم  فهم يعتبرون أكثر عرضة للإصابة بدوالي الساقين مقارنة بالرجال

اسباب مرض دوالي الساق

توجد عدة عوامل وأمور هامة يمكنها أن تكون من اسباب مرض دوالي الساق عند الكثير من الأشخاص وسوف نوضحها لكم من خلال هذا المقال على موقع المواطن ومن أهمها ما يلي:

العامل الوراثي

يلعب العامل الوراثي والتاريخ العائلي للإصابة بمرض دوالي الساقين دور هام في زيادة خطر الإصابة بها عند بعض الأشخاص في حالة وجود حالات في عائلة المؤيض تعاني ذات المشكلة.

الوزن الزائد

يمكن أن يشكل الوزن الزائد لدى الكثير من الأشخاص ضغط زائد على الأوردة التي تتواجد في الساقين مما يزيد من خطر الإصابة بالدوالي وظهورها.

الوقوف لفترات طويلة

الوقوف لمدة طويلة يمكن ان يؤدي إلى قلة تدفق لدم في الأوردة وعدم سيره بشكل صحيح داخل الأوردة مما يتسبب في دوالي الساقين.

الجلوس لمدة طويلة

إن كان عملك أو الروتين اليومي لحياتك يفرض عليك الجلوس لفترات طويلة كالعمل بالمكاتب الإدارية وغيرها مما يجعلك تجلس لمدة طويلة قد يؤثر ذلك على الأوردة الدمية التي تتواجد في ساقيك ويمكن أن يزيد م خطر الإصابة بدوالي الساقين لعدم تدفق الدم من الأوردة لفترات طويلة مما يؤدي لاحتباسه ويشكل الدوالي التي تظهر على الساقين في صورة عروق رفيعة زرقاء.

الجنس

تزيد فرص الإصابة بدوالي الساقين لدى النساء أكثر من الرجال نظرًا لبعض التغيرات الهرمونية التي تطرأ على جسم المرأة والتي تحدث فيما قبل الطمث أو ما بعد الوصول إلى سن انقطاع الدورة مما يؤدي إلى ارتخاء جدار الأوعية الدموية.

إضافة إلى ذلك فإن هناك بعض أنواع الأدوية الطبية التي تتناولها المرأة والتي قد تؤثر بشكل كبير على الأوردة الدموية مثل حبوب منع الحمل التي يمكن أن تؤدي غلأى زيادة مشكلة الدوالي.

النساء الحوامل

تعتبر النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بدوالي الساقين أثناء فترة الحمل نظرًا لوجود عدة تغيرات منها زيادة كمية الدم في جسد المرأة وقلة تدفق الدم من الساق إلى القلب مما يؤدي إلى احتباسه بالأوردة مشكلاً الدوالي.

إضافة إلى ذلك فإن نمو الجنين داخل الرحم أثناء فترة الحمل قد يشكل ضغط على منطقة الحوض والساقين مما يؤدي لظهور الدوالي كما ان تغير معدل الهرمونات في جسد المرأة في هذه الفترة قد يؤثر بشكل سلبي على عمل الأوردة ويؤدي لارتخاء الوعية الدموية مما يزيد من الإصابة بالدوالي لدى المرأة الحامل مقارنة بغيرها.

ومن الجدير بالذكر أن دوالي الساقين في فترة الحمل قد تنتهي بعد الولادة في غضون سنة على الأكثر وتعود المور لطبيعتها مرة أخرى ولا تحتاج إلى أي تدخل طبي.

التقدم في السن

مع التقدم بالسن قد يحدث قلة مرونة في الأوردة الدموية لدى الإنسان مما يؤدي إلى ضعف الصمامات وعدم سير الدم في الاتجاه الصحيح ناحية القلب وعودته إلى الوراء مسببًا الإصابة بدوالي الساقين.

اعراض الإصابه بالدوالي

  • الإصابة بتورم في الأوردة والتوائها في منطقة الساقين والفخذ.
  • ظهور أوردة على الساقين باللون الأزرق أو اللون الأرجواني.
  • الشعور بألم في أسفل الساقين وثقل في الساق.
  • الشعور بتشنج في العضلات وتورم في أسفل الساقين.
  • وجود حكة في الأوردة الدموية في الساقين.
  • وجود تقرحات في الكاحل وقد تستدعي هذه الحالة استشارة الطبيب فربما تنطوي على مرض خطير بالساقين.
  • الشعور بألم شديد خاصة عند الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة.

مضاعفات الإصابة بالدوالي

تعتبر المضاعفات التي يمكن أن تنتج عن الإصابة بالدوالي قليلة ولكنها يمكن أن تتلخص في الإصابة بالقرحة أو الإصابة بالجلطات الدموية.

كيفية علاج الدوالي

تعتبر الحالات البسيطة للدوالي لا تكون بحاجة إلى التدخل الطبي ولكن يمكن لبعض التعليمات الاهامة أن تساهم في التخلص من الدوالي البسيطة وذلك على التفصيل الاتي:

الرعاية الذاتية

يمكن لبعض السلوكيات والعادات اليومية الصحيحة أن تساعد في التقيل من مشكلة الدوالي أو زوالها ومن أهمها الحرص على ممارسة الأنشطة الرياضية بانتظام إضافة إلى عدم ارتداء الملابس الضيقة والبعد عن الوقوف أو الجلوس لفترات متفاوتة وغيرها.

تناول الأدوية المضادة إلى الالتهاب

يمكنك تناول بعض ألدوية الطبية التي تساعد على التقليل من الانتفاخ والألم فيمكنك تناول الأسبرين أو الأيبوبروفين وغبيرها التي تعمل على تسكين اللم دون الحاجة إلى وصفة طبية.

ارتداء الجوارب الضاغطة

تعد الجوارب الضاغطة من الخيارات العلاجية التي يمكنك الاستعانة بها فهي تعد من الأمور التي تساهم في مساعدة عضلات الساقين في دفع الدم إلى الأعلى وذلك من خلال الضغط التدريجي على الأوردة.

ويمكنك ارتداء الجوارب الضاغطة طوال اليوم مع الحرص على رفع القدمين إلى الأعلى لمدة عشر دقائق غلى ربع ساعة على مرات متكررة خلال اليوم.

كيفية العلاج الطبي لدوالي الساقين

هناك حالات متقدمة من الدوالي تحتاج إلى التدخل الطبي أو الجراحي لعلاجها وذلك على التفصيل الآتي:

  • أخفاء الأوردة.
  • الجراحة عن طريق القنطار.
  • قطع الوريد من خلال جراحة غير ملزمة للفراش.
  • علاج الدوالي عن طريق التصليب.

الوقاية من الإصابة بالدوالي

هناك بعض الأمور التي تقلل من خطر افصابة بالدوالي والتي تتعلق بالروتين اليومي ومنها:

  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية.
  • الحفاظ على وزن مثالي.
  • تناول الغذاء الصحي الذي يحتوي على الأليافز
  • التقليل من تناول الملح.
  • عدم ارتداء الكعب العالي والملابس والجوارب الضيقة.
  • الحرص على تغيير وضعيات الجلوس أو وضعيات الوقوف.
  • رفع الساقين يوميًا لمدة عشر دقائق على الأقل.

شارك الخبر