أحدث الأخبار

هرمون الصلع المتهم البريء في الإصابة بفيروس كورونا

+ = -


هرمون الصلع المتهم البريء في الإصابة بفيروس كوروناالصلع



المواطن- محمد داوود- جدة

أظهر بحث جديد أن فيروس كورونا ربما يكون أكثر انتشارًا بين الرجال الصلع بسبب عوامل مرتبطة بمستويات هرمون التستوستيرون، إذ يُنتج هرمونًا يسمى ديهدروتستوستيرون وهو المسؤول عن الصلع، وهو نفسه الذي يمكن أن يكون سببًا في أن الرجل الأصلع يكون أكثر عرضة للإصابة الشديدة بوباء كوفيد-19.

المصابون بسرطان البروستاتا

بينما أظهرت دراسة عكسية أجريت في إيطاليا، أن الرجال المصابين بسرطان البروستاتا والذين يتناولون مضادات التستوستيرون كعلاج لسرطان البروستاتا كانوا أقل عرضة للإصابة بالعدوى بأربع مرات.

وأشار بروفيسور سيناناياكي إلى أنه ربما يكون أصحاب فصائل دم بعينها أكثر عرضة للإصابة بأعراض حادة إذا انتقلت إليهم عدوى كوفيد-19.

الصلع والإصابة بفيروس كورونا

وحول التناقض في الدراستين يقول استشاري طب الأسرة والمجتمع الدكتور مروان محمد لـ”المواطن“: يعتبر فيروس كورونا أشرس فيروس في تاريخ البشرية لم تشهده الإنسانية من قبل، وهو فيروس غامض في صفاته ومميزاته، فمنذ ظهوره والعلماء يكتشفون كل يوم أسرار جديدة وأعراض مختلفة وصفات متنوعة ليس على مستوى البشر فقط بل الحيوانات أيضًا، فلا غرابة أن تكون هناك دراسات متناقضة.

دراسات دقيقة وفرعية

وأكد الدكتور محمد في ختام تصريحاته، جهود مراكز الأبحاث حول فيروس كورونا مازالت مستمرة في كل جوانبها، بل اتخذت الدراسات جوانب دقيقة وفرعية للفيروس بمعنى دراسة تأثيراته على القلب والكبد والكُلى والعيون، إذ أسفرت معظم الدراسات عن نتائج مختلفة بين الدول وهذا الأمر يعزز التأكيد بأن فيروس كورونا غامض وغير محدد في صفاته سواء اكتسب التحور الجيني أن لم يتحور.

دخول الخلايا بسهولة

وكان خبير الأمراض المعدية، بروفيسور سانجايا سيناناياكي قد قال إنه “فيما يتعلق بالصلع، تظهر الدراسات في إسبانيا أن أعدادًا كبيرة من بين المصابين بحالات شديدة وحادة بمرض كوفيد-19 هم من الرجال الصلع”.

وأوضح بروفيسور سيناناياكي أنه “ربما يبدو الأمر غريبًا ولكن هناك أساسًا بيولوجيًا، لذلك حيث إن الرجال الصلع لديهم مستويات عالية من ثنائي هيدروتستوستيرون، مما يساعد فايروس كورونا المُستجد على دخول الخلايا بسهولة أكثر”.

فصيلة أكثر حماية

وأضاف: مع فصائل الدم يبدو أن فصيلة الدم O أكثر حماية ضد كوفيد-19، فيما تكون إصابات أصحاب فصيلة الدم A أكثر شدة»، مرجحًا أن السبب ربما يرجع إلى قلة احتمالات «تخثر الدم من الفصيلة O».

شارك الخبر